مصدر أمنى // الأجهزة الأمنية ستتخذ الإجراءات القانونية ضد تجار الحروب

أكدت الأجهزة الأمنية أنها ستتخذ الإجراءات القانونية الصارمة ضد تجار الحروب الذين يقومون باحتكار السلع ورفع أسعارها بشكل مبالغ فيه والتضييق على المواطنين ومضاعفة معاناتهم..وقال مصدر أمني "في الوقت الذي تعمل قوى العدوان على استهداف اليمنيين في أقواتهم ولقمة عيشهم، يعمل ضعاف النفوس وتجار الحروب بالتنسيق والتوازي مع العدوان ومرتزقته لمضاعفة معاناة المواطنين والتضييق عليهم من خلال المغالاة في رفع الأسعار بشكل مبالغ فيه وغير مبرر ، وتكديس واحتكار السلع، وإغلاق المحلات لإرعاب المواطنين "..وشدد المصدر على أن الجهات الأمنية لن تقف مكتوفة الأيدي أمام من يتاجرون بأقوات الشعب ومضاعفة معاناته..مؤكداً أن أي تاجر يقوم باحتكار البضائع أو رفع أسعارها بشكل غير مبرر سيعرض نفسه للإجراءات القانونية الصارمة..كما أكد المصدر أن الجهات الأمنية ستقوم بضبط هؤلاء التجار وإحالتهم للجهات المختصة لينالوا جزاءهم الرادع، كون ذلك جريمة تهدد حياة أبناء المجتمع وتواطؤ واضح مع العدوان ومرتزقته..ودعا المصدر كافة المواطنين التعاون مع الجهات الأمنية والإبلاغ عن أي حالة احتكار أو أي مغالاة في الأسعار بشكل غير مبرر..
 


عدد القراءات : 591

شاهد: 

المكتبة المرئية

المكتبة المرئية

.

.

.

.